google ads

الجرب - الوقاية و العلاج

الجرب، والمعروف باسم "حكة السبع سنوات " وهو مرض جلدي معدي تسببه القارمة الجربية. أكثر الاعراض شيوعا هي الحكة الشديدة وطفح جلدي يشبه البثور، وفي بعض الاحيان يمكن رؤية جحور صغيرة على الجلد، العدوى الأولية تحتاج عادة من 2-6 أسابيع قبل ظهور الأعراض، أما إذا أصيب الشخص بعدوى للمرة الثانية تظهر الأعراض خلال يوم واحد، ويمكن لهذه الأعراض أن تظهر في معظم أنحاء الجسم أو في مناطق معينة فقط، مثل: الرسغين وبين الأصابع أو على طول محيط الخصر. وقد يتأثر الرأس، ولكن عادة ما يصيب الأطفال الصغار وليس البالغين.

تسوء الحالة في ساعات الليل وعند خدش الجلد، بسبب الحكة، وقد يسبب انهيار الجلد والإصابة بأنواع اخرى من العدوى البكتيرية.يحدث الجرب بسبب العدوى بأنثى العث من فصيلة القارمة الجربية. يتخلل العث إلى الجلد ليعيش ويلقي بيوضه هناك.

أعراض الجرب تحدث بسبب التحسس من العث.تحصل العدوى عادة بسبب عشر إلى خمسة عشر عثة. وتتم العدوى بالجرب عن طريق الاتصال المباشر المطول بجلد المصاب ، وقد ينتشر المرض قبل ظهور الاعراض. وظروف العيش المكتظة قد تزيد من احتمالية انتشار هذا المرض كمراكز رعاية الأطفال، المنازل المتلاصقة والسجون. وتكون المناطق التي تعاني من قلة المياه أكثر عرضة لانتشار المرض فيها. الجرب المزمن هو نوع أكثر حدة ويحدث عادة في من يعانون من ضعف جهاز المناعة أو المصابين بأكثر من مليون عثة مما يجعلهم معدين أكثر من غيرهم، في هاتين الحالتين قد تحدث العدوى باتصال جسدي خفيف أو من خلال الأدوات الملوثة.

يكون العث عادة صغير جدًا وغير ملاحظ بالعين المجردة، ويبنى التشخيص على الاعراض والعلامات.

العلاج : تتوفر مجموعة من الأدوية لعلاج الأشخاص المصابين، بما في ذلك: يرميثرين، كروتاميتون وكريمات يندين وحبوب الإيفرميكتين والصابونه الكبريتية. وينبغي أيضًا أن يعالج الأشخاص الذين تربطهم علاقات جنسية خلال الشهر الماضي مع المصاب والناس الذين يعيشون في نفس المنزل في نفس الوقت. ويفضل غسل الفراش والملابس المستعملة في الأيام الثلاثة الماضية في الماء الساخن وتجفف في مجفف ساخن. بما أن عثة القارمة الجربية لا تعيش لأكثر من ثلاثة أيام بعيداً عن جلد الإنسان فليس هنالك حاجة للمزيد من الغسيل، قد تستمر الأعراض لمدة 2-4 أسابيع بعد العلاج، إذا استمر ظهور الأعراض بعد هذا الوقت قد تكون هنالك حاجة لإعادة المعالجة. الجرب هو واحد من الأمراض الجلدية الثلاثة الأكثر شيوعا في الأطفال، جنبا إلى جنب مع سعفة والالتهابات الجلدية البكتيرية. اعتبارا من عام 2010 أنه يؤثر على قرابة 100 مليون شخص (1.5٪ من سكان العالم) وشائع على حد سواء في كلا الجنسين. الشباب و كبار السن أكثر الفئات شيوعا ً للإصابة بالمرض. ويعتبر الجرب المخدش شائعا في الدول النامية والمناطق الإستوائية أيضا. والحيوانات الأخرى لا تنشر مرض الجرب الذي يصيب الإنسان. العدوى التي تصيب الحيوانات عادة ما يسببها نوع من حشرة العث تختلف قليلا عن الحشرة التي تصيب الإنسان ولكنها ذات صلة بها وتعرف بجرب قارمي.

هذا وتوفر صيدلية .كوم العلاج الخاص بهذا المرض والمتوفر من خلال الرابط -- اضغط هنا

التعليقات

تفقدوا ما يشتريه الأخرون فى الوقت الحالى